مجالس صقور العرب
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى لمجالس، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة مجالس الذي ترغب أدناه.


اهلا وسهلا بكم في مجالس صقور العرب
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
منع السرقة

شاطر | 
 

 لمحه عن قبيلة يافع المشهوره

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
آلكسادي
عضو نشط
عضو نشط


الجنس : ذكر عدد المساهمات : 36
نقاط : 3090
تاريخ التسجيل : 24/08/2010
العمر : 30
الجنسيه : يافعي
االمهنه : يافعي

مُساهمةموضوع: لمحه عن قبيلة يافع المشهوره   الثلاثاء أغسطس 24, 2010 11:10 am

بسم الله الرحمن الرحيم
تعتبر يافع من أعظم قبائل شبه جزيرة العرب و أصعبها مراسا و تاريخهم مملؤ بالحوادث الجسام و هم بنو يافع بن قاول بن زيد بن ناعته بن شرحبيل بن الحارث ذو رعين الاصغر بن زيد بن يريم ذو رعين الاكبر بن سهل بن زيد الجمهور بن عمرو بن حيس بن معاوية بن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن حيدان بن قطن بن عريب بن زهير بن أيمن بن الهميسع بن حمير بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان بن هود بن عابر بن شالخ بن أرفخشد بن سام بن نوح بن لمك بن متوشلح بن أخنوخ -أدريس- بن يرد بن مهلائيل بن قينان بن أنوش بن شيث بن آدم عليه السلام.

دلت الأثار التي تم العثور عليها في يافع على انها عرفت النشاط الانساني والحضاري في وقت مبكر من تاريخ اليمن القديم ، ويرى جواد علي المختص في تاريخ العرب قبل الاسلام ان يافع تشكل المسكن القديم للحميريين ،وذلك قبل نزوحهم منها إلى مواطنهم الجديدة قبل القرن الأول قبل الميلاد، كما أشار النقش الذي عثر عليه في صرواح إلى حروب الملك السبئي (كرب إل بين )مع بعض الكيانات اليمنية ومنها مملكة دهس في يافع في القرن السادس قبل الميلاد تقريباً. كما ان نقوش منطقة الحد في يافع قد اشارت إلى الحروب التي خاضتها قبائل ذو ريدان الحميرية ضدملوك سبأ عند بداية العهد الحميري القوي في اليمن، الذي اسفر عن قيام كيان سياسي مركزي في اليمن لاول مرة في تاريخة بل وتجاوز نفوذ ذلك الكيان الحميري إلى ان بلغ نجد والحجاز في وسط الجزيرة العربية .

وقبيلة يافع من أهم القبائل اليمنية التي هبت لنداء الاسلام وكان رجالها في طليعة الجيوش الاسلامية الفاتحة للشام ومصر ، ومن أشهرهم سراج بن شهاب اليافعي الرعيني وحسان بن زياد ،وفي ظل الدولة الاسلامية الموحدة قسمت اليمن إلى ثلاثة اقسام إدارية "مخاليف" وكانت يافع تنتمي إلى أكبر تلك المخاليف وهو مخلاف الجند الذي يضم تهامة وعدن وأبين أيضاً .

وفي الفترة التي ضعفت فيها دولة الخلافة الاسلامية وشهد فيها اليمن ظهور عدد من الدول المستقلة لعبت يافع دوراً سياسياًمهماً في معظم تلك الدول ومنها دولة علي بن الفضل الاسماعيلية والدولة الرسولية والدولة الطاهرية .وبحكم طبيعة منطقة يافع الجبلية من جهة وشحة مواردها من جهة أخرى فقد قاومت الدول الكبيرة التي حاولت ان تسيطرعليها وتجمع الضرائب منها ، فلم يستطع العثمانيون اخضاعها رغم امكانتهم الكبيرة فبعد اربع سنوات من القتال أجبر العثمانيون على مغادرة حصن الخلقة في الحد الذي حاولوا منه بسط سلطتهم على المنطقة .
وفي فترة الدولة القاسمية التي خلفت العكم العثماني في اليمن تمكنت من مد سيطرتها على المنطقة ولكن لفترة زمنية محدودة حيث القبائل والدولة في عدة مواجهات شرسة داخل المنطقة وخارجها اسفرت عن تراجع سلطة الدولة من يافع والمناطق المجاورة لها .

وعند ذلك برزت اسرتين قبليتين قويتين في يافع على حساب مقاومة القاسميين وتلك الاسرتين هما "اسرة بن عفيف " و"اسرة بن هرهرة" وانطوت تحت لواء كل اسرة ( سلطنة ) خمسة اقسام قبلية إدارية عرفت باسم "المكاتب" مازالت قائمة إلى وقتنا هذا .

والمكاتب التابعة ليافع(السفلى)هي : الكلدي _ اليهري _ الناخبي _ السعدي _ اليزيدي _ أما المكاتب التابعةليافع(العليا) فهي : البعسي _ الموسطة _ الظبي _ الحضرمي _ المفلحي . وكان دور السلطتين القبلي والسياسي خارج المنطقة قد تراجع في فترة الاحتلال البريطاني الذي تحكم في معظم الأمور أما سلطنة ابن هرهرة فقد تراجع دورها حتى داخل المنطقة وفقدت شرعية تمثيل يافع " العليا " واضطرت بريطانيا عند عقد اتفاقيات الحماية والاستشارة ابرامها بصورة منفردة مع معظم مشائخ مكاتبها.

بعد خروج بريطانيا وقيام دولة واحدة في جنوب اليمن قسمت البلاد إلى عدد من الاقسام الإدارية _محافظات ومديريات _ فكانت يافع بكاملها وفق ذلك التقسيم عبارة عن مديرية (المديرية الغربية) تابعة للمحافظة (الثالثة) أبين حالياً وعاصمتها جعار ، ثم عدل ذلك التقسيم في وقت لاحق واصبحت جعار تابعة للمديرية الجنوبية ولبعوس عاصمة للمديرية الغربية التي كانت تضم ثلاثة مراكز هي المركز الاول "لبعوس" والمركز الثاني "رصد" والمركز الثالث "الحد" . وفي بداية الثمانينات من القرن الماضي تم إعادة النظر في التقسيم الإداري للجمهورية للمرة الثالثة ،فتوزعت يافع بين محافظتين هما لحج وأبين فكان لبعوس والحد (مديرية يافع) تابعة للحج ، ورصد مركز تابع لمديرية خنفر ثم مديرية مستقلة . وفي فترة الوحدة لم يحدث أي تغيير للتقسيم العام للمنطقة وانما تحولت المراكز التي كانت تابعة للمديريتين إلى مديريات مستقلة اربع منها في اطار محافظة لحج هي 1_ مديرية يافع 2_ مديرية المفلحي 3_ مديرية يهر 4_ مديرية الحد . واربع في اطار محافظة أبين هي 1_ مديرية جعار 2_ مديرية رصد 3_ مديرية سرار 4_ مديرية سباح .


قالوا عن يافع

يافع: بلده في الشمال الشرقي من عدن في المنطقة المعروفة بأسم ((سرو حمير)) نسبت الى يافع بن قاول بن زيد بن ناعته بن شرحبيل بن الحارث بن زيد بن يريم ذو رعين الاكبر.
وهي منطقة غنية بالآثار ، واليها ينسب ذا الطوق اليافعي احد قواد ابن الفضل المحنكين الذي كان يقود الجحافل لقمع المعاندين و فتح البلدان و قد لازمته الانتصارات في كل مواقعه الحربيه الى ان قتله الامير الكبير عبدالله بن يحي بن ابي الغارات المجيد في نجد المعافر سنة 299هـ .
كما نسب اليها قاضي اليمن ابو بكر بن عبدالله بن محمد بن ابراهيم اليافعي الجندي المتوفي سنة 552هـ وهو من القضاة المشهود لهم بالمعرفة و الدراية وقد ولي قضاء صنعاء و عدن و صارت الفتوى اليه من كل ناحية كما وزر للدولة الزريعي ، وكان خطيبا مصعقا وله ديوان شعر.
و نسب اليها ايضا عبدالله بن اسعد علي بن سليمان بن فلاح اليافعي المتوفي سنة 768هـ وهو من كبار الصوفية في عصره وله من الاثار كتاب(( باهية المحي في مدح ملوك اليمن الاصفياء )) و (( مرآة الجنان و عبرة اليقظان في معرفة حوادث الزمان )) طبع في الهند في اربعة اجزاء سنة 1337هـ واعيد تصويره بالاوفست في بيروت.

المرجع: معجم البلدان و القبائل اليمنية ص 705
المؤلف: ابراهيم بن احمد المقحفي
---------------------------------

يافع: مخلاف و صقيع كبير نسب الى يافع بن قاول بن زيد بن ناعته بن شرحبيل بن الحارث بن زيد بن القيل الكبير يريم ذو رعين الاكبر وتقع يافع على هضبة صخرية في الشمال الشرقي لثغر عدن مابين الضالع و لحج الواقعة في الغرب و بلاد العواذل في الشرق و بعض بلاد البيضاء و شمالا الاجعود و الشعيب و جبن و ما حاذى ذلك و تحمل هذة الهضبة كتلة جبلية وعرة المسالك اعلى جبل فيها ثمر .

المرجع: هامش ((قرة العيون باخبار اليمن الميمون)) ص 38
المؤلف: عبدالرحمن بن علي الدبيع الشيباني الزبيدي
تحقيق: محمد بن علي الاكوع الحوالي
---------------------------------

يافع: من اعظم القبائل شبه جزيرة العرب و اصعبها مراسا و تاريخهم مملؤ بالحوادث الجسام وكاف لان يستعين بهم ال الرصاص و العوالق و العبادلة اذا هجم عليهم فاتح او مغير وينقسمون الى عدة بطون هي: الموسطة و الظبي وبني قاصد و تشمل هذة البطون عدة فخائذ هي: القعيطي ، آل علي جابر ، آل علي الحاج ، الجهوري ، الرشيدي ، السعدي ، الحريبي ، آل النقيب ، آل الدهري...الخ*

* هكذا أوردته الكاتبة سلوى الغالبي أما تقسيم يافع الصحيح فهو ، يافع السفلى (بنو قاصد) وتشمل خمسة بطون او (مكاتب) هي : اليزيدي ، يهر ، السعدي ، كلد ، الناخبي (ذو ناخب). ويافع العليا (بنو مالك) وتشمل خمسة بطون او (مكاتب) هي : المفلحي ، الموسطة ، الظبي ، لبعوس ، الحظارم .

المرجع: الامام اسماعيل ودوره في توحيد اليمن ص 73
المؤلف: سلوى سعد سليمان الغالبي.
---------------------------------

يافع: تقع في الجنوب الشرقي من اليمن و هي اقليم واسع ينقسم الى يافع العليا و يافع السفلى ، اشتهر سكان يافع بالشجاعة و الاقدام ورفض الخضوع ، وعرفت يافع قديما بسرو حمير و مناطقها تغلب عليها الصفة الجبلية و الوعورة .

المصدر: هامش تاريخ اليمن خلال قرن 11هـ ص 85
المؤلف: عبدالله بن علي الوزير
تحقيق: محمد عبدالرحيم جازم.
---------------------------------

يافع: المعتقد ان قبائل يافع هي احدى قبائل او ايدي سبأ التي تفرقت و أستوطنت مناطقها الحالية بعد خراب سد مأرب ، وان أهل يافع هم اولاد يافع بن زيد بن مالك بن زيد بن رعين الحميري .

المرجع: تاريخ القبائل اليمنية ص 169
المؤلف: حمزة علي لقمان

.
*********



تعرف يافع اليوم بهذا الاسم ، ولكنها في السابق كانت تميز بيافع العليا ، وهي من الشرق سلسلة الهضاب والجبال التي تبدأ من جنوب البيضاء ومكيراس ، وغرباً حتى الضالع ، ومن الشمال أراضي البيضاء ورداع ، ومن الجنوب السهل الممتد من جنوب مكيراس حتى لحج ( وهي التي كانت تعرف بيافع السفلىا ) ، وقد حدد الهمداني في كتابه صفة جزيرة العرب أراضي يافع بقوله " العر وثمر وحبة وعلة وحطيب ويهر وذو ناخب جبل ، وذو وثاب وسلفة وشعب وعرميحان وسلب والعرقه ومدوره وتيم فالعِر لاذان من يافع وثمر للذراحن من يافع وحبة للأبقور من يافع ،وعلة للأصووت من يافع وحطيب لبني قاسد من يافع ، ويهر لبني شعيب من يافع وذو ناخب لبني جبر ومنهم ، ذو وثاب لبني صائه منهم ، وسلفة لبني شعيب أيضاً ، وشعب لبني سمي منهم ، وعرميحان لبني شعيب أيضاً ، وسلب لبني جبر ، والعرقة للأهجور منهم ، وهي واد ،وهم بنوهجر ، وصدور لبني كلب من يافع ، وفي كل موضع من هذه المواضع قرى ومساكن كثيرة " .

يعتبر أول ذكر لأراضي يافع هو الذي جاء في نقش النصر res. 3945 ، الذي سجله كرب أيل وتر بن ذمار علي مكرب سبا ، في القرن السابع قبل الميلاد ، حيث كان يطلق عليها أسم (د هـ س م ) ، وقد كانت في باديء أمرها أراضي تابعة للدولة الأوسانية ، تلك الدولة التي ذكر المكرب السبيء كرب أيل وتر في نقش النصر أنه قضى عليها ، ودمر مدنها وقراها ، و (د هـ س م) أراضي يافع هي إحدى الاراضي التي دمر مدنها وقراها ذلك المكرب ، ثم انتقلت عقب ذلك إلى الدولة القتبانيه التي ورثت تركة الدولة الأوسانية ، وقد ظلت كذلك حتى القرون الميلادية الأولى ، عندما بدأت تظهر فيها مقولات (بنو معاهر ، وذي خولان) ، تلك المقولات التي كانت تظهر أحياناً مستقلة وخاصة إثر أفول الدولة القتبانية ، واحياناً أخرى تشكل ما يشبه المملكة الصغيرة ، وهي التي كانت تضم إلى جـانب أراضي يافع أراضي البيضاء ورداع وكانت تسمى بأذوائة ( بنو معاهر ، وذي خولان ، وردمان ) ، وتقف إلى جانب الحضارمة ضد الدولة السبئية التي كانت ومنذ القرن السابع قبل الميلاد مثل العدو التقليدي لهم ، وقد واصلت تلك الأذوائة ذلك النهج الذي خطته الدولة القتبانية في نفس العداء للسبئيين فتقف في فترات لاحقه إلى جانب الحميريين ضد الدولة السبئية ، وبعد ان قويت شوكة الريدانيين ( الحميريين ) ، وبعد أن تخلصوا من سبأ ، نجد تلك الاذوائة وقادتها هم أركان حرب الدولة الحميرية الذين استطاعوا إخضاع حضرموت ومناطق المشرق .


*أهم المدن والمواقع الأثرية في يافع هي كالآتي :-

أ- مدينة بني بكر :- وهي حاضرة مركز الحد ، وتقع في الطرف الشمالي من أراضي يافع والى الجنوب من البيضاء ، وغرب مدينة مكيراس ، وهي أكبر مدينة في يافع وتقع على سهل جبلي مسطح يرتفع عن سطح البحر بحوالي 2200 متر تتخلله الأودية الصغيرة التي يزرع فيها القات والـذرة والفاكهة ، وهي مدينة جميلة تتناثر منازلها هنا وهناك ، وفى منتصفها تقع المستشفيات الكبيرة التي تأمها معظم القبائل المجاورة للمدينة ، ومعظم مباني المدينة مبنية بالأحجار وبالنمط اليافعي المشهور ، ويتمثل بناء المنازل في يافع في عدة أدوار تصل أحياناً إلى ستة وسبعة أدوار ، والمنزل المكـــون من أكثر من ثلاثة أدوار يطلق عليه اسم ( حصن ) وليس منزل أو بيت ، حيث يستغل الدور الأول عادة مسكن للماشية والحيوانات أما بقية الأدوار فتستخدم للحياة المعيشية ومعظم العائلات اليافعية تتجه إلى رفع أدوار المنزل بدلاً من بناء منزل آخر وبذلك فكل منزل يحتوي على أكثر من أسرتين وقد تصل إلى خمس آسر تضم عادة الأب والأم ، وأبنائهما وزوجات الأبناء والأحفاد . تتميز نوافذ كل دور بنمط معين حيث تكون متساوية المقاسات في الواجهة ، وهناك في أحد الجوانب نافذة مرتفعة ويعرف من خلالها أن هذه الغرفة التي تحتوي على النافذة المرتفعة هي غرفة النوم ، وعادة أهل يافع يبنون سرير غرفة النوم بهيئة مصطبة مبنية بالأحجار والأسمنت ، يمكن للنائم عليه ان يشاهد ما يدور في الخارج من خلال النافذة المرتفعة التي جعلت لهذا الغرض .


وهناك ظاهرة أخرى قد يلحظها الكثير من الغرباء والزوار لمدينة بني بكر وتزداد دهشتهم فيما إذا واصلوا المسير غرباً إلى وادي يهر ، وهي انتشار أبراج أسطوانية على طول الطريق وهي باسقة الارتفاع ومتقاربة كثيراً وما زالت قائمة البنيان إلى يومنا هذا ، ربما أنها كانت تستخدم لغرض نقل الأخبار في حالة الحروب أو كلما دعت الحاجة إلى ذلك .
- أ- مدينة خيله :- وتقع أيضاً في مركز الحد ، وتعتبر مدينة مقدسة حُرم فيها القتال وأصبحت أرض يحترمها رجال القبائل في يافع وغير يافع ، ولا يمكن لأحد أن يصوب بندقيته أو يشهر خنجره فيها ، والمعروف أن كل من يلجأ إليها يكون آمناً على حياته لا يمكن لأحد أن يعتدي عليه مادام فيها .

- ب- مدينة خلاقه :- تقع في أراضي قبيلة الخلاقي من قبائل الموسطة في يافع وتعتبر ثاني أكبر مدينة بعد مدينة بني بكر .

- ج - مدينة الهجر :- وتسمى هجر الأبعوس نسبة إلى قبائل الأبعوس في يافع وهي من أحدث مدن يافع من حيث العمارة والنشاط التجاري .

- د- مدينة قنداس :- وهي عاصمة وادي يهر ، وتقع في وادي يهر الذي يعتبر من أجمل وديان اليمن حيث تكسوه الخضرة ، إضافة إلى طريقة ترتيب بناء القرى بأسلوب مميز يذكرنا بوادي حضرموت .

- هـ- مدينة المحجة :- وتقع في منطقة الموسطة ، كانت قبل الاستقلال عاصمة لسلطنة يافع العليا ، ويوجد فيها قصر السلطان ، أما المواقع الأثرية فأهمها هي تلك التي تقع في شمال بلاد يافع وجنوب البيضاء ورداع ، وهي كالآتي : -

* هديم قطنان :- تقع خربة هديم قطنان على بعد 20 كيلومتراً إلى شمال شرقي من مدينة بني بكر ، وتقع علي جبلين صغيرين يحيط بهما أراضي زراعية مخصبه شاسعة ، وقد أقيمت على الجبلين مباني المدينة إلا أن أحد الجبلين أقيم عليه بناء ضخم ورائع مازالت جدرانه قائمة بارتفاع 2.70 متر ، وقد كشف النقش الذي عُثر عليه في هذا المبنى ، أن هذا المبنى هو معبد للإله القتباني (عم) ويعود تاريخه إلى ما قبل الميلاد . ويبدو انه كان يتكون من دورين (طابقين) حيث أن الطابق السفلي مازال مدفوناً تحت الأنقاض والذي يظهر منه جداره الجنوبي ، أما تلك الخرائب المنتشرة في أحجار المبنى المهندمة ، إضافة إلى بقايا أعمدة وتيجانها وقد استخرج من هذه الخرائب تمثال لرأس إنسان بحجم أكبر مــن الحـجـم الطبيعي منحوت من حجر الرخـام ( اللوحة )

وإلى جانب بعض النقوش وهي محفوظة الآن في مخزن الآثار في مدينة بني بكر ، وهو عبارة عن مبنى بشكل غرفة مستطيلة حفظت فيه القطع الأثرية التي تم جمعها من المواقع الأثرية المجاورة لبني بكر إضافة إلى بعض قطع الموروث الشعبي ، ولكنه للأسف لا يفتح للزائرين لأنه لم يجهز كمتحف أو صالة عرض بل مخزن لتلك المعثروات ، أما الجبل الثاني من مستوطنة هديم قطنان فتوجد بقايا أساسات لمباني يعتقد بأنها كانت تخص كهنة وخدم الإله عم في معبده على الجبل الآخر . والى جوار هذا الجبل أقيم سد صغير يحجز المياه القادمة من الجبال الجنوبية للموقع ، والذي كان يروي تلك الأراضي الزراعية الشاسعة ، تعتبر خربة هديم قطنان نموذجاً نادراً للقرى اليمنية القديمة حيث إنه الوحيد الذي مازال يحتفظ بجميع معالمه( المساكن – المعبد – السد – الأراضي الزراعية ) .

* صناع آل زين :- تبعد قرية صناع آل زين 13 كيلومتراً إلى الشمال من مدينة بني بكر وتبعد عنها بحوالي 13 كيلومتراً ، وتنقسم قرية صناع آل زين إلى قريتين صناع العليا ، وصناع السفلى ، ويقع الموقع الأثري في صناع العليا حيث تنتشر كثيراً من المخربشات والرسوم في جبل البكرة تعود إلى فترة ما قبل الإسلام ، حيث كتبت المخربشات بخط المسند ، والأهم من ذلك بقايا آثار سد القطار ، وهو سد قديم أسفل قرية صناع آل زين العليا على وادي يسمى وادي الغيل ومازال جداره قائماً إلا أن حوضه أصبح مليئاً تماماً بالطين ويستخدم حالياً كحقل زراعي ، وأعلى من هذا السد إلى الغرب في شعب هبران نقش كبير كتب على صخرة كبيرة ملساء ، وفيه دون تاريخ إنشاء هذا السد ، والقيل الذي قام ببنائه ، حيث يعود تاريخه إلى نهاية القرن الميلادي الأول ، ولا ننسى ان النقش قد ذكر اسم المدينة التي كانت قائمة إلى جوار السد والتي تقع خرائبها أسفل القرية الحديثة ، هو (صنع) ، وهو الاسم الذي ينطق الآن (صناع) بمعنى أن اسم القرية الحالية هو نفس الاسم للمدينة الأثرية .

* جبل ثمر:- يقع هذا الجبل في جنوب رداع في أراضي يافع ، وهو جبل مرتفع يشرف على كافة الأراضي المجاورة يرتفع عن سطح البحر بحوالي ( ) ويبدو أنه واحد من تلك الجبال المقدسة في فترة ما قبل الإسلام حيث عُثر في سطحه على بقايا مدنية قديمه لم يبق من معالمها سوى أساسات لمباني قديمه ، وبعض شقاف الفخار المتناثرة على السطح . ولكننا من خلال النقش ( بافقيه – باطايع 5 ) نستدل أن هذا الجبل الذي مازال يحتفظ بنفس الاسم الذي جاء في هذا النقش الذي يعود تاريخه إلى نهاية القرن الأول الميـلادي ، وهو ( ث م ر) ، كان عليه معبداً هاماً من معابد الإله (ش ي أن ) يدعى (ث م ر ) ، وربما أن تلك الخرائب التي وجدت في قمة جبل ثمر هي بقايا ذلك المعبد .

* جبل كساد :- يقع جبل كساد إلى الشرق من جبل ثمر ، وهو أيضاً جبل مقدس كسابقه حيث عُثر في قمته على بقايا مبنى يعود إلى ما قبل الإسلام وهذا المبنى هو معبد قديم كان مكرساً للإله (عثتر) الإله الشعبي معبود كل اليمنيين القدماء . وقد حمل المعبد اسم الجبل (ع ر/ك س د م) ، أي معبد جبل كساد .

* جبل العر :- وهو أعلى جبال يافع ، ويقع فيما بين جبلي ثمر وكساد إلا انه لم يحظ بالدراسة الأثرية إلى الوقت الحالي ،و ولكن يعرف من خلال أهالي المنطقة أن في قمته توجد خرائب كثيرة أساساتها مبنية بأحجار أثريه مهندمة ، وطالما أن الجبلين الآخرين كانا يحتويان على معابد للآلهة فلا يستبعد أن هذا الجبل كان يحتوي في قمته أحد معابد الآلهة القديمة .

* جبل قنداس :- يقع جبل قنداس خلف مدينة قنداس عاصمة وادي يهر ، وقد عُثر في قمته على بقايا استيطان قديم تعود إلى فترة ما قبل الإسلام أهمها أحد المنازل الذي نحت في الصخر أعلى الجبل ، حيث نحت هذا المنزل اسفل صخره كبيره في القمة عرضها حوالي 6 مترات وارتفاع المكان الذي استخدم كمنزل يقارب 5 متراً تقريباً ، والى جانب ذلك الجهد الكبير الذي بذل في نحت المنزل ، أما المخربشات والرسوم الصخرية التي تنتشر إلى جوار الصخرة في صخور مجاورة تعتبر لوحة فنية جميلة رسمت باللون الأحمر ، والتي أثبتت الدراسات أنها تعود إلى عصور ما قبل التاريخ ، وهي ليست الفريدة من نوعها فهناك في صعده رسوم ومخربشات تعود أيضاً إلى نفس الفترة ، وتوجد في الناحية الجنوبية من هذا الجبل خرائب ، تبقى منها بعض جدران لمنازل قديمه ولكن نتيجة لتحويل هذا المكان إلى مدرجات زراعية فقد طمست معالم تلك الخرائب ، ويوجد أسفلها صهريج دائري الشكل ، طليت جدرانه بمادة القضاض .

تلك هي أهم آثار ومدن يافع ، أما بالنسبة لمميزات المحلية فهي مبانيها السكنية . تلك المباني التي يسودها طابع واحد في كل أراضي يافع ، حيث أنها ترتفع في الغالب إلى ستة أدوار وأحياناً أربعة أدوار ، وتسمى باللهجة المحلية (حصن) ( انظر اللوحة ) كنموذج توضحي للمباني السكنية في يافع .


*صـالـة الأثـــار :

تقع صالة الآثار إلى جوار مبنى إدارة المديرية ، في مدينة بني بكر وهي عبارة عن غرفة مستطيلة الشكل تحوي بداخلها الكثير من القطع الأثرية القديمة التي جلبت من مدينة هديم قطنان الأثرية وهي عبارة عن نقوش قديمة ورأس تمثال من المرمر بالحجم الطبيعي ، وهناك أيضاً مجموعة من القطع والأسلحة النارية القديمة ، ومجموعة من العملات القديمة والإسلامية وهذه الصالة ستكون جاهزة قريباً لاستقبال الزوار بعد إعادة ترتيب عرض محتوياتها لمقتنياتها الأثرية .

جـغـرافيــــا يـافــــــع

====================
يتحدد موقع يافع بالنسبة لدوائر العرض والطول كالآتي : 64:54 طولا غرب جرينيتش و 13,3 جنوبا واستوائيا . ويافع عبارة عن سلسلة جبلية متداخلة أعلاها جبل ثمر ، والعُر ، وحبه ، وجبل اليزيدي ، والجبل للعلي . وتتباين ارتفاعاتها ما بين (2000) قدم و(8225) قدما عن سطح البحر . وتتخللها كثير من الوديان و( السيل ) أشهرها وادي ذي ناخب ، وادي حطيب ، وادي أيهر ، وادي بناء .
ومساحة يافع السطحية ضئيلة ، لا تتجاوز المئات من الكيلومترات المربعة ، لكنها استغلت المساحات الجبلية الجانبية أطيب استغلال ، فأنشأت المزارع والحقائف والمصاطب الجبلية في كل شبر من الوديان والجبال مما عوضها عن النقص في المساحة الأفقية .
ثم أنهت بما يسمى الحدود القبلية، وأصبحت قراها متداخلة لا يفصلها عن بعضها مساحات كبيرة، بل تكاد أن تراها مدينة واحدة , ويافع تعتبر من المناطق اليمنية ذات الكثافة السكانية المرتفعة ، وتعد من اكثر المناطق اليمنية اخصابا ونمو في السكان ، ويقدر سكان يافع بأكثر من نصف مليون نسمة (شامل المغتربين) .
أما طقس يافع فهو معتدل نظرا لارتفاعها عن سطح البحر ، ففي الصيف لا تتجاوز درجة الحرارة 30 درجة مئوية نهارا ، وتهبط في الليل إلى ما دون 20 درجة مئوية . بارد جاف شتاء تصل درجة الحرارة إلى 7 درجات مئوية ، وأمطارها موسمية صيفا وخريفا بفعل الرياح الموسمية القادمة من المحيط الهندي جنوبا . وتتأثر بمناخ مناطق شبه الجزيرة العربية بالرياح الشمالية شتاء .
وتصل يافع طريقان أحدهما من العاصمة صنعاء وأخرى من العاصمة الاقتصادية عدن والثانية هي الافضل .
ومن أهم مراكز يافع السكنية والتجارية مركز لبعوس ، مركز رصد ، مركز جعار ، وأكبر قراها : بني بكر .
وتعتمد على المغتربين اعتمادا شبه كلي في مصادر التنمية الاجتماعية والمعيشية ، باستثناء بعض المشاريع الحكومية المتعثرة ، مثل مشروع المياه والذي قد يحل مشكلة الجفاف المزمنة في منطقة يافع .
ومن أهم منتوجاتها زراعة البن ، والقطن في المناطق الساحلية ، واللذان يشكلان مردودا اقتصاديا محدودا للأهالي إضافة الى بعض الفواكه والخضروات والحبوب التي لاتفي بالاستهلاك في يافع .
وأخيرا يجب الاشارة الى أن يافع في الوقت الحاضر تتبع التقسيم الاداري السابق (ما قبل الوحدة) جزء منها والمسمى يافع الساحل يتبع محافظة ابين والآخر يتبع محافظة لحج حتى أوان التقسيم الإداري المزمع إجراؤه في القريب العاجل ، والمحتمل لم شتات يافع تحت مسمى ( محافظة يافع ) تيمنا بالتسمية التاريخية . ونظرا لما تتمتع به من كثافة سكانية .
عرفت يافع نظام التقسيم الاداري منذ قرون خلت . وبشكل يخالف نسبيا النمط المعتاد في المناطق الشمالية من الوطن ، وتعد بطنا من بطون حمير الأكبر قديما ، وسلالة يافع ترجع الى يزيد ابن مالك الرعيني الحميري. ثم قسمت هذه البطن إلى ثلاث فخائذ أو فيالق رئيسية : ( الموسطى ، الضبي ، السعدي ) ولكل فيلق او فخيذة أرداف تابعة لمعادلة كفة التوازن الإداري بين المكاتب ، والتي تقسم الى عشرة مكاتب : خمسة لبني قاصد ، وخمسة لبني مالك . وكل مكتب اتبع طريقة المثامنة على طريقة التقسيم الحميري القديم ، بحيث يقسم أرباع ، او أخماس ، او أسداس ، أو اثمان . ولكل مكتب شيخ ، ولكل عصبة عارف ، ومجموع العصيب يضمها عاقل. والعصبة هي جزء من التقسيم لا يتعدى الثمن ، قد تكون قرية كبيرة أو أكثر . ثم قسمت العصيب إلى بيوت (رزي ) وهي أصغر وحدة اجتماعية في القبيلة ، ومجموع ذلك يطلق عليه قبائل يافـــــــــع .

__________________
آل الــــكــــــــــ منتديات ــــــــســـادي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لمحه عن قبيلة يافع المشهوره
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجالس صقور العرب :: مجالس الجزيره العربيه :: مجلس اليمن-
انتقل الى: